Email: right2edu@birzeit.edu | Phone: 0097(0)2-298-2059

Right to Education

الحرية للطالب الأسير محمد حسن الذي يواجه فيروس كورونا في سجون الاحتلال

150 Views

تحمل حملة الحق في التعليم سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الطالب في كلية الأعمال والاقتصاد في جامعة بيرزيت محمد حسن ( ٢١ عاماً) في سنته الجامعية الثالثة، إزاء ما صدر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين بإصابته بفيروس كورونا بعد يومين من اعتقاله، ونقله إلى مركز تحقيق المسكوبية، مما يُدلل على تعرض حياة أسرانا الطلبة للخطر المباشر.

في الحين الذي تواصل فيه قوات الاحتلال حملات الاعتقالات بحق طلبة جامعة بيرزيت  وانشغال العالم أجمع في محاربة انتشار المرض المستجد، تُصر حكومة الاحتلال استثمار الأزمة الحالية لتضييق الخناق على طلبتنا وملاحقتهم وزجهم في ظروف تحقيق موبوءة، علاوة على حرمانهم من التواصل مع محاميهم وأسرهم.

ويتعرض حالياً أكثر من ٨٠ طالبا وطالبة من جامعة بيرزيت الأسرى لدى الاحتلال لخطر مُحدث جراء انتشار فيروس “كورونا” كوفيد ١٩ في سجون الاحتلال خاصة في ظل ظروف المعتقلات السيئة والقرارات الأخيرة التي اتخذتها إدارة السجون بانتزاع مجموعة من المواد الأساسية للتعقيم مما يعرف “كانتينا” المعتقلات، علاوة على ذلك، إصابة العديد من السجّانين بالمرض واختلاطهم المباشر مع الأسرى، كان آخرها في سجن عوفر حيث يقبع العديد من طلبة الجامعة فيه.

هذا الإهمال الطبي المتعمد ورفض اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة ضد انتشار فيروس  “كورونا” كوفيد ١٩ يسلط الضوء على الممارسات الوحشية والممنهجة من إدارة السجون تجاه الأسرى الطلبة وأسرانا عامةً.

نطالب في حملة الحق في التعليم كافة المؤسسات الحقوقية والدولية المعنية بحقوق الطلبة والدفاع عنهم وهيئة الصليب الأحمر خاصة بالتدخل العاجل لتوفير الحماية والرعاية الطبية للطالب محمد حسن وتحرير أسرانا الطلبة من سجون الاحتلال.

More Articles

  • المدارس...

    هـمـوم مـواطن مـن الوطـن.....

  • By Right2Edu BZU • Apr 04 Read More »

    Related Posts

    To Top